°ŰÚß ńšŃ¨ň˙
 ńšňѨ ńŠń 
¨ýňÝ Óň°š,
ýŰ­Ú˝ń ýţ˛°Ű˙ ýš§ ŰÓ´
ţ¨˙ţ¨ šŃ¨ ? ýš§ ŰÓ´
 "سعيد انا...لو تعلمون كم" - خواطر وآراء 
 سارة مساروة   (12/02/2014 14:29:55)

 

نعم...كما تسمعون انا سعيد...وسعيد جدا. ولا تعجبوا ان قلت لكم باني اسعد حالا منكم. نعم هكذا اشعر فلتهدأوا وان كان لا بد لكم من البكاء فابكوا على انفسكم, على مسؤوليتكم, على تعبكم, على الحياة الصعبة التي تعيشونها حيث الحروب, الجوع, الامراض, الكراهية, العنصرية.    والتعب للحصول على الاموال والتي ما ان تلمسها اناملكم حتى تنسل وتغيب مره اخرى وهكذا دواليك.

اما انا.. صحيح اني عاجز واستصعب بمعرفة واستيعاب ما يدور حولي، لكن رعاية الله ورعاية من حولي من اصحاب الرسالة تكفيني وتزيدفهي تخفف علي، تطعمني ان جعت, تعمل على نظافتي ان احتجت.. كل ما اسمعه غناء, صلوات, ضحكات وهكذا دواليك.

 

 

بقلم: سارة مصاروة, مربية صف المحبة

Powered By : Dynamika